"الساعات القادمة حاسمة".. أمريكا تمهل السودان 24 ساعة لإتخاذ قرار بشأن التطبيع مع إسرائيل


"الساعات القادمة حاسمة".. أمريكا تمهل السودان 24 ساعة لإتخاذ قرار بشأن التطبيع مع إسرائيل

قالت مصادر حكومية سودانية، إن الإدارة الأميركية، أمهلت الحكومة الانتقالية في السودان 24 ساعة، لإتخاذ قرار بشأن التطبيع مع إسرائيل.

وذكرت صحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية، نقلا عن تقارير سودانية، بأن الولايات المتحدة الأمريكية، أنذرت الخرطوم، بأن أمامها 24 ساعة، لإتخاذ قرار بشأن التطبيع مع إسرائيل، مشيرة إلى أن الساعات القادمة، ستكون حاسمة بشأن هذه المسألة.

والشهر الماضي، قالت وسائل إعلام عبرية، إنه عقد اجتماعاً ثلاثياً في أبو ظبي بين مسؤولين أميركيين وإماراتيين وسودانيين بشأن اتفاقية تطبيع العلاقات بين السودان وإسرائيل.

وتحاول إدارة الرئيس ترامب ممارسة ضغوط جمة حاليا على السودان من أجل تطبيع علاقاتها مع إسرائيل وتوقيع "اتفاقية سلام" مع إسرائيل مقابل رفع الخرطوم من لائحة الدول الراعية للإرهاب ومساعدات مالية من دول الخليج العربي الغنية.

ومنذ تطبيع دولتي الإمارات العربية المتحدة والبحرين للعلاقات مع إسرائيل، انتشرت التكهنات بأن السودان سوف يحذو حذوهما قريباً. وكمحفز على ذلك، قامت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب بمحاولة إغراء الخرطوم أنه ستقوم بإزالة السودان من قائمة وزارة الخارجية الأميركية للدول الراعية للإرهاب لأول مرة منذ 27 عاماً مقابل اتفاق دبلوماسي بين الخرطوم وتل أبيب.

يذكر أنه رغم إتخاذ إدارتي الرئيس السابق باراك أوباما ، والرئيس الحالي دونالد ترامب خطوات لتحسين العلاقات الثنائية بشكل كبير مع السودان بما في ذلك من خلال رفع بعض العقوبات الإقتصادية، ظل إدراج السودان على قائمة الدول الراعية للإرهاب عقبة رئيسية أمام التخفيف من الوضع الاقتصادي اليائس في البلاد، إذ يمنع هذا التصنيف الحكومة الأميركية من تقديم مساعدات اقتصادية إلى السودان ويتطلب من واشنطن معارضة منح قروض ومِنَح إلى الخرطوم من البنك الدولي وصندوق النقد الدولي اللذين يهيمن عليهما الغرب.



مصدر الخبر

Comments

So empty here ... leave a comment!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Sidebar