قوة الردع الاسرائيلية تآكلت في عهد حكم اليمين


بيت لحم- معا- قال رئيس حزب العمل “عامير بيترس” في مقابلة مع صحيفة “ماكور ريشون” المحسوبة على اليمين، أن بعض الشخصيات في اليسار تنتهج الاستعلاء على المصوتين لصالح اليمين، متسائلا في هذه الحالة كيف يمكن جذبهم ليصوتوا لليسار.وذكر موقع “عكا للشؤون الاسرائيلية أن بيرتس اتهم الحكومة بأنها أحدثت تآكلا في قوة الردع، قائلا: إن معسكر اليمين تبجح كثيرا بمواجهة مع منظمة حزب الله الإرهابية، ولكن في الكلام فقط، ولكنه هو شخصيا لم يتردد في شن حرب ضد المنظمة ودخول قطاع غزة بعد اختطاف الجندي غلعاد شاليت عام 2006.وأضاف بيرتس، أنه بخلاف رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو يؤمن أنه بالإمكان شن عمليات عسكرية وإلى جانبها اتخاذ خطوات سياسية سعيا الى السلام .



مصدر الخبر

Comments

So empty here ... leave a comment!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Sidebar