جهود تبذل لإيقافها..العالول يتساءل: كيف توقف واشنطن الدعم عن مشافي القدس وتقوم بفتح مشفى بغزة؟


جهود تبذل لإيقافها..العالول يتساءل: كيف توقف واشنطن الدعم عن مشافي القدس وتقوم بفتح مشفى بغزة؟

قال نائب رئيس حركة فتح محمود العالول إن هناك تسارعا في انتهاكات الاحتلال بحق المواطنين وممتلكاتهم وأرضهم من استيطان ومصادرة للأراضي واعتداءات عصابات المستوطنين وذلك بدعم أمريكي وتشجيع للاحتلال في تنفيذ ذلك.

وأوضح العالول في حديث  لإذاعة "صوت فلسطين" الرسمية ، اليوم الاربعاء ، أن إسرائيل تحاول استثمار هذه الفترة في تشكيل الحكومة من خلال منافسة قوى التطرف الإسرائيلي ما بين بعضها مستخدمة مادتها الأساسية وهي "الدم الفلسطيني والأرض الفلسطينية" لحصد مزيد من أصوات التطرف.

وأضاف العالول أن تصريح نتانياهو بشأن تولي رئاسة الحكومة لستة أشهر من أجل ضم الأغوار يأتي في سياق الهروب من العقاب الذي ينتظره على قضايا الفساد المتهم بها .

وأشار إلى أن الجهد السياسي الفلسطيني على الساحة الدولية متواصل من أجل فضح السياسة الإسرائيلية المدعومة أمريكيا إلى جانب الجهد الشعبي وضرورة بذل مزيد من الجهد لتصعيد المواجهة مع الاحتلال .

من جهة أخرى، حذر نائب رئيس حركة فتح من التساوق مع عدد من المخططات التي تستهدف وحدة شعبنا وتهدف إلى تكريس الانقسام من خلال القاعدة العسكرية الامريكية في قطاع غزة والحديث على ميناء عائم كجزء من مخطط لفصل القطاع عن الضفة .

وقال العالول إن كل هذه الإجراءات تخلق صعوبات ومزيدا من الضغوطات على شعبنا الذي سيبقى صامدا متمسكا بأرضه لحين تحقيق أهدافه بالحرية والاستقلال .

واستهجن العالول بشدة وجود المستشفى العسكري الأمريكي في قطاع غزة بعد أن كان موجودا في سوريا متسائلا كيف توقف الولايات المتحدة الدعم عن مشافي القدس وتقوم بفتح مشفى في غزة؟ مشددا أن هذا المشفى يأتي في سياق المخططات الأمريكية ضد شعبنا وحقوقه.

وأشار إلى أنه يتم بذل جهد كبير مع كافة الفصائل ومع أبناء شعبنا في غزة الذين يرفضون الوجود الأمريكي في القطاع معربا عن أمله ممن شجع ووافق على وجودهم السعي لإيقاف هذه المسألة .

وفيما يتعلق بأجراء الانتخابات شدد نائب رئيس حركة فتح محمود العالول على ان يتم بذل جهد كبير لتذليل كل العقبات أمام إجراءها باعتبارها استحقاق وطني وشعبي.



مصدر الخبر

Comments

So empty here ... leave a comment!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Sidebar