جنين :انطلاق فعاليات مبادرة .." لا للضم وتحديات الوصاية على القضية الفلسطينية "


جنين :انطلاق فعاليات مبادرة .." لا للضم وتحديات الوصاية على القضية الفلسطينية "

انطلقت في جنين ،اليوم، فعاليات مبادرة " لا للضم وتحديات الوصاية على القضية الفلسطينية "، التي نظمها مارثون 73 ، برعاية المجلس الأعلى للرياضة والشباب .

وبدأت الفعاليات من أمام صرح الشهيد ياسر عرفات في جنين ، لتشكل نقطة النهاية مساء السبت في تجمع جماهيري ينفذ فعاليات تضامنية مع لبنان وتخليداً لشهداء المرفأ ورافضة للتطبيع مع الاحتلال .

وتعتبر فكرة التحدي، امتداداً لمنهجية مارثون 73، فالمشاركات فردية أو مجموعات تعتمد على الخطوات المقطوعة والتي تقاس ذاتيا ضمن التطبيقات المعتمدة في الأجهزة الذكية والتي توثق ويعلن عنها من خلال صفحة مارثون 73 ، وتبلورت فكرة تحدي 7 ضمن سلسلة من الفعاليات التي تقوم بها المؤسسات الوطنية للإعلان عن رفض الشعب الفلسطيني الموحد لاي اتفاقيات للتطبيع والوصاية على القضية الفلسطينية والقدس تحت ذريعة إيقاف عملية الضم ، ويشير رقم 7 لانجاز مضاعفات لـ7كم أو 7000 خطوة كرمزية للتواصل شعبيا من خلال الرياضة ، كاداة ناعمة للتعبير عن رفض الظلم والوصاية اوانقسام الاشقاء وتذكير الشعب الاماراتي الشقيق في الامارات السبع، أن فلسطين والامارات جمعتهما مسيرة الدعم والبناء في المحن والرخاء.

وفور اعلان القائمون على المبادرة في الاتحاد الفلسطيني للثقافة الرياضية ، عن تحدي 7 "لا للضم "، حتى سارع المجلس الأعلى للشباب والرياضة لرعاية الفعالية وتوفير الاحتياجات لانجاح جهود الافراد والجماعات في تحديهم ، لايصال رسالة موجهة للشعب في الامارات الشقيق، بأهمية الحفاظ على الثوابت في تاريخ العلاقات المشرفة بين فلسطين والامارات منذ قيام الدولة في عهد المغفور له الشيخ زايد صاحب اليد البيضاء في إعادة اعمار مخيم جنين بعد اجتياح 2002 لدعم صمود المخيم احد رموز الحق الفلسطيني بالعودة وإقامة دولته .

بداية التحدي.

وكانت إشارة البداية للتحدي في السابعة صباحا من يوم الجمعة، و تم انجاز المرحلة الأولى لبدء التحدي وإعطاء إشارة البداية لكل فلسطيني أينما كان للمشاركة وتحقيق الرقم الأعلى في الخطوات حتى مساء اليوم السبت ، حيث سيعلن عن النتائج الواردة للمنظمين في احتفالية نوعية لشهداء مرفأ بيروت .

مشاركة نسوية.

في جنين، كان لافتاً نوعية المشاركين في الانطلاقة التي جمعت الاعمار المختلفة، وبرزت المشاركة النسوية ، بحضور مميز ومتعدد الدلالات لمكانة ودور المرأة في المواقف الوطنية والعمل الإنساني المتعدد الأدوات ، وكذلك المشاركات المتعددة في محافظات الوطن، حيث ورد للمشرفين ومن الساعات الأولى العديد من الإنجازات للتنافس في تحدي المسافات التراكمية حتى نهاية التحدي، ومن المشاركات المميزة مشاركة الفنان الفلسطيني محمد سباعنة من لندن حيث يقيم حاليا للدراسة ورياضيين غزة ودير البلح .

رسالة متكاملة ..

من جانبها ، أكدت سبأ جرار أحد المنظمين لـ"لقدس"، إن إستباق الشمس في صباح يوم الجمعة في مارثون معبر يحمل رسالة حضارية للتواصل بين الشعوب عبر الجري والمشي وفي مساهمات فردية وجماعية ، هي رسالة متكاملة تبرز عدالة قضيتنا ونوعية الأدوات المنوحة التي من الممكن استثمارها للتحدث بلغة يدركها الجميع حول الحق وعدالة القضية الفلسطينية .

دعم التوجه الوطني.

واعتبر مدير عام المجلس الاعلى للشباب والرياضة ،يوسف الزعبي ،هذه الفعاليات، جزء من رسالة المجلس الأعلى للدمج بين الرياضة كأداة ناعمة وبين طموح الشباب ليكون عنصر مؤثر في قضايا شعبه، كما تمثل جزء من سعي رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة اللواء جبريل الرجوب، لدعم أي توجه وطني تقوم عليه المؤسسات أو الافراد بتوجيه الشباب واستثمار طاقاتهم لدعم توجهات القيادة في القضايا المصيرية ومواجهة أي توجه لتقويض القضية الفلسطينية واستباحة حقوقنا المشروعة.



مصدر الخبر

Comments

So empty here ... leave a comment!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Sidebar