تصرف حماس خالف توقعات إسرائيل واحذروا تطبيق “المنسق”


بيت لحم- معا- قال رئيس تحرير شبكة معا الإعلامية د. ناصر اللحام إن إسرائيل توقعت أنْ تقوم حماس بلجم حركة الجهاد الإسلامي في حال إطلاقها أي صواريخ من غزة؛ ولكنها فاجأت إسرائيل أنّها غطت ظهر الجهاد الاسلامي سياسيا واعلاميا، وهذا الأمر يحسب لحماس التي اعلنت منذ البداية أنّها في الغرفة المشتركة إلى جانب كل التنظيمات.

وأضاف في حديث لبرنامج “الحصاد” عبر فضائية معا أنّ ضرب الصواريخ من عدمها يرتبط بالوعي القيادي للتنظيم وقرار قيادته لذلك ليس من حق أحد أن يوجه حماس أو يلومها على اطلاق الصواريخ من عدمه، مضيفا: “أنا أرى ما هو قاسم مشترك بين حماس والجهاد أكبر من أي خلافات”.

وأوضح اللحام أنّه وبالرغم من اطلاق نحو 400 صاروخ من غزة إلا أنّ الخسائر محدودة، مبيناً أنّ وراء ذلك عدة اسباب من بينها القبة الحديدية التي اعترضت الكثير من الصواريخ ما بين 80- 90% أي بالتالي عدد الصواريخ التي نزلت على المستوطنات قليل لذلك لم نشاهد الحجم الحقيقي للخسائر الإسرائيلية، وأيضا وجود سلاح الجو الذي كان يطارد مواقع اطلاق الصواريخ، اضافة إلى ذلك اخلاء إسرائيل للمستوطنين من غلاف غزة، وأيضا عامل الوقت الزمني لعب دورا بارتباطه في استنفار إسرائيل.

ويرى أنّ اسرائيل تريد أن تبقي على حريتها في سياسة الاغتيالات لكن النتيجة أنه منع عليها التجول 3 ايام وهذا الأمر يسجل للجهاد وتطورها الواضح عسكريا.

ودعا اللحام إلى أنّه يجب على المستهدفين والمطاردين اخذ كل الاحتياطات حين يشعر ويعلم أحدهم أنه في أي لحظة قد يغدر فيه الاحتلال، ويجب أن يتغير مفهومنا لنظام الحماية الشخصي والمؤسساتي والتنظيمي.

وتابع: عملية الحزام الأسود اسمتها إسرائيل وهي تحاول أن تقنع نفسها أنّها انتصرت والاعلام اعد الجمهور الإسرائيلي لعملية الاغتيال، واسرائيل تحرض الجهاد الاسلامي على حماس ونحن لا نترجم هذه القضايا التي تستهدف إسرائيل من خلالها احداث شرخ بين حماس والجهاد.

وحذر اللحام من تطبيق اطلقه منسق ما تسمى “الادارة المدنية” في جيش الاحتلال الإسرائيلي وقدرته على التجسس على هواتف الفلسطينيين في حال التعاطي والتعامل معه، فهو يقدم تحذيرا أنّ استعمال التطبيق يعني اعطاء الاذونات لجيش الاحتلال بالوصول الى كاميرا الهاتف ومحتوياته ومايكروفنه وبالتالي التجسس على المواطنين.

وقال اللحام إن جميع الأجهزة الإلكترونية اليوم معرضة للاختراق لذلك يجب دائما أخذ الحيطة والحذر، والتأكد أن معظم الوقت الناس تخضع للمراقبة.

وحول تهديدات نتنياهو بضم الاغوار، قال اللحام: يجب أن يكون هناك استراتيجية ورؤيا بديلة عند القيادة الفلسطينية في حال اعلنت فعلا إسرائيل ضم اغوار الأردن.



مصدر الخبر

Comments

So empty here ... leave a comment!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Sidebar