تركي الفيصل يروي قصة عمله نادلا في أمريكا…


تركي الفيصل يروي قصة عمله نادلا في أمريكا…

كشف الأمير تركي الفيصل رئيس الاستخبارات السعودية الأسبق بعض أسرار حياته الخاصة، وروى قصة اضطراره للعمل في مهنة متواضعة خارج المملكة في موقف حرج.

وروى الأمير السعودي نجل الملك الراحل فيصل بن عبد العزيز في برنامج تبثه صحيفة "القبس" الكويتية، أنه "اضطر للعمل كنادل لمدة أسبوع عندما كان يتابع دراسته الجامعية في الولايات المتحدة".

وأضاف أن ذلك حدث في عز احتدام الحرب الباردة في الثمانينات والتسعينات، وقال: "عملت نادلا لمدة أسبوع واحد فقط في مطعم أمريكي بدلا عن صديقي الذي اضطر للتغيب بسبب ظروف طارئة".

وعن سبب اضطراره إلى ذلك قال تركي الفيصل: "عملت بدلا عنه كنادل، حتى لا يفقد صديقي عمله".

وكان الإعلامي الكويتي عمار تقي قد منّى المشاهدين بأن الأمير المحنك تركي الفيصل، سيكشف الكثير من الأسرار حول الأحداث التاريخية والهامة في المنطقة العربية وفي حياته الخاصة.

ومع أن الأمير تركي كشف في تلك الحلقات بعض تفاصيل مراحل دراسته في الولايات المتحدة، وتطرق إلى أسلوب الحياة الذي كان يعيشه والده الراحل الملك فيصل بن عبد العزيز واهتمامه بما يدور حول العالم من أحداث، ومزاملته لبيل كلينتون في جامعة جورج تاون، إضافة إلى الكثير من الملفات.

وأظهرت الحلقات أن الأمير تركي الفيصل تحدث عن الحرب العراقية الإيرانية، وغزو الكويت، ودور الإخوان المسلمين في المنطقة والحرب الأهلية اللبنانية واتفاق الطائف، والحرب اليمنية، والعلاقات مع أمريكا، وغيرها من القضايا، غير أنه لم يتحدث عن دور الاستخبارات السعودية التي كان يقودها في هذه الحروب والأزمات.

المصدر: "القبس"



مصدر الخبر

Comments

So empty here ... leave a comment!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Sidebar