أنباء عن انقلاب عسكري واعتقال وزيري الخارجية والمالية ورئيس البرلمان في مالي


أنباء عن انقلاب عسكري واعتقال وزيري الخارجية والمالية ورئيس البرلمان في مالي

أوردت وسائل اعلام دولية أنباء عن تمرد وحدات من الجيش في ثكنة قرب العاصمة باماكو، وتقول مصادر إن انقلاباً عسكرياً جرى، وتم اعتقال وزيري الخارجية والمالية، ورئيس البرلمان.

وقالت وكالة الصحافة الفرنسية من جهتها: إن إطلاق نار كثيف سمع قرب قاعدة عسكرية قريبة من العاصمة المالية باماكو.

ونقلت وكالة (سبوتنيك) عن مصادر متطابقة، أن تمرداً قد حدث في قاعدة "كاتي" العسكرية التي تقع على مشارف العاصمة، فيما قال مصدر آخر إنه تم اعتقال عدد من الوزراء وبعض كبار الضباط، ونقلهم إلى أماكن مجهولة من قبل المتمردين.

وقال مصدر عسكري للوكالة، إنه "تمت محاصرة العاصمة باماكو لمنع أي تمرد قد يحدث".

وأكد أن الصورة لم تتضح حتى الآن، وقال "من المستحيل الآن الحصول على معلومات مؤكدة، رغم تصاعد وتيرة إطلاق النار خلال الساعات الماضية".

 



مصدر الخبر

Comments

So empty here ... leave a comment!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Sidebar