وفد من جامعة النجاح الوطنية يُشارك باللقاء الرابع لمشروع (OpenMed) في المغرب


رام الله – دنيا الوطن
ضمن مشروع الـ (OpenMed) الممول من الاتحاد الأوروبي، والذي يهدف إلى رفع مستوى الوعي، وتوسيع المشاركة في الممارسات والموارد التعليمية المفتوحة في التعليم العالي،  شارك وفد من جامعة النجاح الوطنية في الاجتماع المرحلي الرابع للمشروع، في جامعة ابن زهر في مدينة أغادير في المملكة المغربية في الفترة من 3-4 /5 /2018.

وتكون وفد الجامعة من الدكتور علي حبايب، مساعد نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية، والدكتورة سائدة عفونة، مديرة مركز التعلم الإلكتروني وعميدة كلية العلوم التربوية، وإعداد المعلمين ومديرة المشروع، والدكتورة كفاح برهم، والدكتور علي زهدي شقور.

وهدف الاجتماع المرحلي الذي حضرته مجموعة من المشاركين من عدّة جامعات عربية وأوروبية مشاركة في المشروع، إلى تقييم نتائج ما تم إنجازه في المراحل السابقة من المشروع وتقييم التدريب الذي تلقاه المشاركون في الجامعات المختلفة، وكذلك مناقشة خطط العمل المستقبلية، وسبل استدامة مخرجات المشروع من خلال إنشاء مراكز الابتكار للتعليم المفتوح في الجامعات المشاركة، إضافة لمناقشة التقرير المالي للمشروع.

 وتم منح شهادات تخرج للمشاركين في المشروع، ممن تدربوا على تصميم وتطوير مساقات مفتوحة وعددهم 10 مشاركين، وهم: د. سائدة عفونة، د. علي حبايب، د. علي زهدي، د. كفاح برهم، أ. مصعب ميعاري، د. سهيل صالحة، م. رائد خلفة، أ. أحمد نوباني، م. أريج أبو عبيد، د. مصطفى غانم.

وعرض المشاركون في الورشة إنجازاتهم في المراحل السابقة، وقدّمت الدكتورة عفونة عرضاً مفصلاً لما تم إنجازه من قبل فريق جامعة النجاح، وخطط الجامعة المستقبلية فيما يتعلق بتعزيز دور المصادر المفتوحة في العملية التعليمية، وتم تخريج المشاركين في التدريب على عمل المساقات الإلكترونية، والبالغ عددهم 70 متدرباً من دول مختلفة، كما تم تقديم المساقات المشاركة، والتي اعتُبرت مساقات جامعة النجاح الإلكترونية من أفضلها.

وعلى هامش الاجتماع، زار وفد من جامعة النجاح الوطنية رئاسة جامعة ابن زهر، والتقى بالنائب الأكاديمي فيها، والذي قدّم بدوره شرحاً عن الجامعة، وبرامجها، وفروعها المختلفة، ودورها في بناء الإنسان المغربي.

من جانبه قدّم الدكتور حبايب شرحاً وافياً عن جامعة النجاح الوطنية، وكلياتها، وبرامجها الدراسية والمكانة التي تحتلها في دعم التعليم في فلسطين، كما زار الوفد مركز التعلّم الإلكتروني، وفضاء الباحثين الذي يوفر بيئة واسعة للباحثين والطلبة.

وقدّمت الدكتورة عفونة ملخصاً لإنجازات الجامعة، وخاصة فيما يتعلق ببرامج إعداد المعلمين وتفعيل دور التعلم الإلكتروني من خلال ما يقدّمه مركز التعلم الإلكتروني في الجامعة، وناقش الطرفان سبل دعم وتعزيز التعاون بين الجامعتين، وتفعيل إتفاقية التعاون المبرمة بين الجامعتين في العام 2015، كما جرى نقاش حول تأسيس مركز الابتكار للتربية المفتوحة، والذي تسعى جامعة النجاح الوطنية لإطلاقه في القريب العاجل.





مصدر الخبر

Comments

So empty here ... leave a comment!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Sidebar